الجمعة، مايو 04، 2007

إدانات لإنتهاكات النظام المصرى ضد الصحفيين

7. مصـر
المسئول : الرئيس محمد حسنى مبارك

الإنتهاكات : مضايقات رجال الشرطة للصحفيين أثناء تغطية التظاهرات ، إختفاء الصحفى رضا هلال خلال عام 2003م، وتعرَّض الصحفى عبد الحليم قنديل للاختطاف فى عام 2004م والاعتداء عليه .
الحقائق: المنظمة المصرية لحقوق الإنسان تقول إنه تم رفع 85 قضية جنائية ضد الصحافة خلال الفترة بين عام 2004 و2006م .

فى نجاح جديد يحققه النظام المصرى الذى فشل فى كل شىء ، حلت مصر فى المرتبة السابعة فى قائمة " العشرة الأسوأ في حرية الصحافة " التى أصدرتها لجنة حماية الصحفيين ، بمناسبة اليوم العالمى لحرية الصحافة .

كما أصدرت الكتلة البرلمانية للإخوان المسلمين بياناً بهذه المناسبة ، طالبت فيه بالإفراج عن جميع الصحفيين المعتقلين سواء فى مصر أو غيرها من الدول، وإسقاط التُّهم عن الذين يواجهون محاكماتٍ على خلفية قيامهم بواجبهم المهني، وكذا رفع جميع القيود المفروضة على العمل الصحفى .

وفى تصريح صحفى للمتحدث الرسمى باسم الكتلة البرلمانية للإخوان المسلمين ، ناشد د. حمدي حسن النظامَ المصري الإفراجَ بصفةٍ خاصة عن الصحفيين المعتقلين حاليًا في السجون المصرية، وعلى رأسهم أيمن نور وأحمد عز الدين و عبد المنعم محمود وغيرهم.. مؤكدًا دعم الكتلة للأصوات المنادية في مصر بإسقاط التهم عن الصحفية هويدا طه، والأصوات المنادية في العالم بالإفراج عن الصحفى السوداني في معتقل جوانتانامو سامى الحاج ، كما ناشد مختطفي الصحفي البريطاني في غزة آلان جونستون إطلاق سراحه، موجهًا نداءه لكل فصائل المقاومة في العالم أن تعتبر الصحافةَ أكبر داعمٍ لها؛ بإبرازها فظائع الاحتلال وتحسين صورة المقاومة .

1 تعليق:

وضـّاح يقول...

لن نسلم ولن نستسلم

وإن كان كما يقولون فإنا صامدون

الذين قال لهم الناس إن الناس قد جمعوا لكم فاخشوهم فزادهم إيمانا وقالوا حسبنا الله ونعم الوكيل