الأحد، مارس 23، 2008

مؤتمر حقوقي في بروكسل طالب النظام المصري بإيقاف المحكمة العسكرية


عقدت اللجنة العربية لحقوق الإنسان ومنظمة العدالة الدولية مؤتمر حقوقيا في بروكسل عاصمة بلجيكا حول أوضاع حقوق الإنسان في مصر وشارك فيه صبحي صالح عضو مجلس الشعب المصري وعضو هيئة الدفاع عن قيادات الإخوان المحالين للقضاء العسكري والدكتورة فيليويت داغر رئيس اللجنة العربية لحقوق الإسان والتي يقع مقرها بباريس و عبد الرؤوف الوزانى الطيبي : رئيس منظمة التحالف من أجل الحرية والكرامة كما حضره اثنين من المحالين للقضية العسكرية رغم أنهما يعيشان خارج مصر وهما الدكتور أحمد عبدالعاطي وهو يعمل مديرا لاحد مصانع الأدوية بالجزائر وإبراهيم الزيات أحد قيادات العمل الإسلامي بألمانيا وطالب المؤتمر النظام المصري بإيقاف المحاكم العسكرية التى يتعرض لها الإخوان المسلمون و الإفراج الفورى عنهم و عن مرشح الرئاسة السابق د. أيمن نور و كل المتضررين و المعتقلين لأسباب سياسية،بما فيهم كل من تعرض للتوقيف أو الإعتقال على خلفية الإنتخابات المحلية حديثا. كما أنه نشاد الشعوب الحرة بإعطاء قضايا حقوق الإنسان ما تستحقه من إهتمام والتنديد بالمظالم التى يقوم بها النظام فى مصر لتصفية حسابه مع خصومه السياسيين. كما طالب منظمات حقوق الإنسان والمجتمع المدني الضغط بكل الطرق السلمية الممكنة لتحسين و ضع الحريات وحقوق الإنسان فى مصر. وهذا وقد ناقش المؤتمر انتهاكات حقوق الإنسان في مصر مثل استمرار حبس الناشط الليبرالي أيمن نور زعيم حزب الغد وإحالة عدد من المدنيين المنتمين لجماعة الإخوان المسلمين للقضاء العسكري بعدما أفرج القضاء الطبيعي عنهم كما ناقش الخرق الفاضح لمبدأ عدم الفصل بين سلطات الدولة الثلاث بما يكرس الإستبداد و الفساد و دكتاتورية السلطة و إحتكارها و إستمرار حالة العمل بقانون الطوارئ لمدة 27 عاما متواصله ،لأطول مدة فى تاريخ البشرية و الذى يزمع أستبدله بقانون الإرهاب وعلي هامش المؤتمر نظم عدد من المصريين والعرب في بروكسل وقفة احتجاجية علي تدهور أوضاع حقوق الإنسان في مصر وذلك أمام مقر البرلمان الأوربي والتي عبرو فيها عن استيائهم بحبس الصحفيين ورفعوا لوحات تطالب بعدم حبس ابراهيم عيسي رئيس تحرير جريدة الدستور كما رفعوا العلم المصري مكتوب عليه بالانجليزية الحرية لمصر لمصر هذا وينتظر أسر قيادات جماعة الإخوان المحالين للقضاء العسكري الحكم علي زوييهم يوم الثلاثاء القادم في الوقت الذي لا يتوقعون أن يتم تاجيل القضية مرة أخري كما يحضر الى القاهرة وفد حقوقى رفيع المستوى لمتابعةالقضية فى ظل انتقادات لهيئة المحكمة لمخالفتها المستمرة للقانون وكان آخرها كما ذكر عبد المنعم عبد المقصود –منسق هيئة الدفاع- تأجيل المحكمة لإعلان الحكم دون انعقاد لهيئة المحكمة وعدم حضور المدعى عليهم جميعا.ويشمل الوفد العديد من الشخصيات النشطة في مجال حقوق الإنسان ويتمثل في كلا من زاكاري جاي ولف الأستاذ بجامعة واشنطن كما أنه يعمل كمحامي بالمجلس القومي للعلاقات العمالية بواشنطن ويشغل منصب منسق عام بمركز جون كيندي بواشنطن . الدكتور مارفين مورغان عمل بمثابة قس بكنيسة المسيح المتحدة في كارولنيا الشماليه و بروكلين و نيويورك و اتلانتا و بيرلنجتون من سنة 1970 و حتى 1996 ، يعمل في الوقت الحتلي بمثابة منسق المنظمات الحقوقية الدينية في الولايات المتحدة . كلايتون رامي عضو و مساهم في مؤسسة حفظ السلام و حقوقي بارز ويشارك الوفد الأمريكى فى متابعة الجلسة الختامية يوم الثلاثاء المقبل بقاعدة الهايكستب شرق القاهرة






2 تعليق:

حدوتة مصرية يقول...

انا اول تعليق معقول
مصر اكيد فى يوم من الايام هتبقى بلد زى الفل وهيعيش فيها ناس يحبوها
بس ما اعتقدش ان الايام ديه قريبه ولو اتعمل الف مؤتمر

عمر المصرى يقول...

اللهم فك أسر المأسورين وردهم إلى أهلهم سالمين
نحن جميعا متضامنون مع إخواننا المعتقلين وأدعو الجميع بالإكثار من الإستغفار والدعاء لهم