الأحد، يوليو 26، 2009

استمرار احتجاز المدونين مجدي سعد وعياش يهدد سلطة وسيادة القانون في مصر

مرت ستة أيام علي احتجاز المدونين مجدي سعد وعبدالرحمن عياش بمقار أمن الدولة دون أن يتم تحويلهما إلي أي جهة تحقيق وذلك عقب عودتهما من تركيا في منتصف ليل الثلاثاء الماضي حيث تم احتجازهما بمكتب أمن الدولة بمطار القاهرة الجديد لمدة 40 ساعة ثم تحويلهما إلي فروع أمن الدولة التابع لمسكنيهما في محافظات القاهرة والدقهلية ليظلا رهن الإحتجاز غير القانوني وغير المبرر حتي اليوم وهو ما يخالف قانون الإجراءات الذي لا يسمح للسلطات التنفيذية احتجاز الأشخاص أكثر من 24 ساعة دون عرضهم علي جهة تحقيق يضاف إلي ذلك أن مقار أمن الدولة ليست مقارات احتجاز رسمية ليتم وضعهما فيها اذ أنه معروف عن هذه المقار سؤ السمعة لتعرض الكثير من الأشخاص للتعذيب والإهانة بل للموت أيضا
ان احتجاز المدونين الشابين في هذه الأماكن يسئ إلي سمعة سيادة وسلطة القانون والدستور في مصر كما يشوه صورتها في الخارج حيث استنكرت منظمات دولية عديدة تعرض المصريين في مقار أمن الدولة للانتهاكات وكان آخرها استنكار لجنة حماية الصحفيين احتجاز سعد وعياش ودعت الحكومة المصرية أمس لتوضيح سبب اعتقالهم هذا الأسبوع دون توجيه اتهام.
ويعرف سعد وعياش بأنهما من أشهر مدوني جماعة الإخوان المسلمين في مصر حيث يحرر الأول مدونة " يلا مش مهم " والثاني مدونة " الغريب " وكان لآرائهما الإصلاحية صدي واسع داخل الوسط الإسلامي المعتدل في جماعة الإخوان والحركة الإسلامية بشكل عام وأبرزت كتابتهما مبادئ الديمقراطية والمواطنة والتعددية السياسية وحقوق الأقليات الوطنية في المشاركة السياسية واعتقالهما يضاف إلي حملة مواجهة الإصلاحيين داخل جماعة الإخوان المسلمين التي سبقها اعتقال القيادي البارز الدكتور عبدالمنعم أبو الفتوح عضو مكتب الإرشاد بالجماعة وهو ما يشكل رسالة من النظام البوليسي لتخويف هذه الأصوات الحرة ويبرز مدي قلقه من تأثيرهم السلمي علي الحياة السياسية في مصر فيلجأ إلي إجراءات غير قانونية لمواجهتهم وتصفية حسابته السياسية معهم .
ويضاف إلي اعتقال سعد وعياش اختفاء المدون أحمد أبو خليل محررمدونة " البيارق " عقب اعتقاله صباح الثلاثاء الماضي من منزله دون أن يعرف مكان احتجازه حتي اليوم وهو مدون مستق لا ينتمي إلي أي تيار
هذه الإجراءات اللاعقلانية والغير قانونية والمخالف لنصوص الدستور المصري توجب علي النائب العام سرعة التحقيق في احتجاز المدونين الثلاثة والقيام بدوره في التفيش علي مقار الإحتجاز ومقار الشرطة للتعرف بنفسه علي المخالفات القانونية الجسيمة التي يتعرض لها المصريين في هذه الأماكن سيئة السمعة خاصة وخوفنا من تعرض مجدي سعد للتعذيب في مقر أمن الدولة بلاظغولي حيث سبق أن تعرض في عام 2000 لعملية تعذيب مبرحة علي يد أحد ضباط الجهاز الموجودين حاليا علي رأسه
مما يوجب سرعة تحرك النائب العام حفاظا علي أرواح هؤلاء الشباب وحفاظة علي كرامة وسيادة القانون والدستور
ونحن مجموعة من المتضامنين مع المدونين الثلاثة ندعوا جميع المدونين والناشطين والمهتمين بقضايا الحريات وحقوق الإنسان إعلان تضامنهم في هذه القضية ومخاطبة السلطات المصرية والنائب العام بسرعة التحرك للإفراج عنهم .

لمراسلة النائب العام عبر الفاكس 0225774716

6 تعليق:

الفردوس يقول...

حسسسسسسسسسسبنا الله ونعم الوكيل لله المشتكى واليه المصير صبرا فان الموعد الجنة

dody يقول...

حيبنا الله ونعم الوكيل ،اللهم فك أسرهم وأحفظهم

غير معرف يقول...

http://islameyat.com/post_details.php?id=2031&cat=27&scat=64&

الإختبار الكامل للأخت المحامية نجلاء الإمام في غرفة فوتوك بتاريخ 26/07/2009 - برنامج البال توتك

همام محمد يقول...

شكرًا لقلمك

أتمنى وضع رابط مدونة ( الغريب )
فقد وضعت رابط مدونة ( يالله مش مهم )
مرتين

أخوك همام
مدونة أسير الحرية

الدكتورةفدوى يقول...

السلام عليكم و رحمة الله وبركاته

العلامة الشيخ د. يوسف القرضاوى

يتحدث عن شهيد الإسلام
سيد قطب
فى حلقة خاصة مع د.ضياء رشوان
على قناة الفراعين
تابعوا
"امام الأمة متحدثا عن شهيدها "

تذاع الحلقة يوم الجمعة 7 - أغسطس 2009
الساعة التاسعة مساءا
الله أكبر و لله الحمد
سبحانك اللهم و بحمدك ... سبحان الله

hexagram21 يقول...

احسن و عقبال الباقى يا رب