الثلاثاء، يناير 05، 2010

عاكف سأذهب مطمئن علي الجماعة ..يوسف ندا : التنظيم الدولي خيال صنعه الإخوان وصدقوه

جددت قيادات دولية بجماعة الإخوان المسلمين عدم عملها واهتمامها بالإجراءات التي تتخذها الجماعة في مصر وعلي رأسها مهدي عاكف مرشد الجماعة بخصوص تسمية خليفته
وقال يوسف ندا المعروف بمفوض العلاقات الخارجية لجماعة الاخوان في الخارج في تصريحات خاصة للدستور" ان عاكف لا يرجع اليه في اختيار المرشد العام موضحا انه لا يوجد تنظيم دولي للاخوان المسلمين " مضيفا : " هذا خيال صنعه الإخوان وصدقوه "
بينما أكد الدكتور كمال الهلباوي المتحدث السابق باسم جماعة الإخوان في اوربا "أنه لا يوجد شئ اسمه التنظيم الدولي ويسأل الأستاذ عاكف عنه طالما قال أنه سيعود باسم خليفته اليه وأضاف "ربما يستشير عاكف المراقبيين العاميين للجماعة في البلدان المختلفة "
فيما نفي علي صدر الدين البيانوني مراقب اخوان سوريا انضمام جماعته للتنظيم الدولي "
وارجع قيادي سابق بالجماعة حالة النفي التي تسود قيادات الجماعة بالاقطار المختلفة لخوفهم من تجدد قضية التنظيم الدولي كما يخشون علي انفسهم من التعرض للترحيل من البلدان الاوربية التي يقمون بها
ومن جانبه قال سليمان عبد القادر المراقب العام لاخوان ليبيا والمقيم في سويسرا " لم يصلنا حتي الأن شئ من الاستاذ عاكف ..نافيا أن وجود التنظيم الدولي حيث قال " لا وجود لما يسمي التنظيم الدولي وأن ما يحدث مجرد علاقات تشاوريه ..وقال أن إخوان ليبيا لهم لائحتهم الخاصة كأحد مؤسسات المجتمع المدني في بلدهم فقط "
بينما تشبر المصادر الإخوانية في مصر أن كلا من البيانوني وراشد الغنوشي رئيس الحركة النهضة في تونس وابراهيم المصري مراقب اخوان لبنان وهمام سعيد مراقب اخوان الأردن وابراهيم منير أمين اتنظيم الدولي للجماعة المقيم في لندن هم أعضاء في مجلس الشوري العالمي للجماعة وهم من يرجع إليهم عاكف في اختيار اسم المرشد الجديد
وعلي جانب أخر أصدر مهدي عاكف مرشد الجماعة بيان امس تحت عنوان " بيان مرشد جماعة الاخوان المسلمين " حاول من خلاله تهدئة الصف والتمهيد للاعلان عن اسم المرشد القادم حيث أكد أن الانتخابات الأخيرة لمكتب الإرشاد كانت نزيهة وأنه سيرحل مطمئن علي الجماعة , وطالب عاكف المشككين في نتائج الانتخابات بمراجعة أنفسهم قائلا "الذين يريدون أن ينالوا من الجماعة فأقول لهم: استغفروا الله وراجعوا أنفسكم، فهذه الجماعة المباركة
علي جانب أخر عملت الدستور تلقي الدكتور محمد بديع الحاصد لاعلي الاصوات في الترشح لمنصب المرشد علي التهائي من أهالي واخوان بني سويف علي ثقة الجماعة به

2 تعليق:

مصطفى يقول...

المقالة بها أخطاء إملائية كثيرة !!

غير معرف يقول...

فى فيلم الطريق الى ايلات تخاذل احد ابطال العملية فى اخر وقت وتراجع ونسى عهده معهم ولما تمت العملية صرخ كلمة ندم ......
(ياريتنى كنت معاهم)
أنتهى الدرس