الاثنين، مارس 05، 2007

نرفض ..حملة طلابية لمواجهة التعديلات الدستورية


أطلق طلاب الاخوان المسلمين بجامعات مصر حملة طلابية تحت اسم " نرفض " لمناهضة التعديلات الدستورية التي تقدم بها الرئيس المصري لمجلسي الشعب والشوري
وقال الطلاب في بيان إعلامي : " ان تلك التعديلات التي يزمع النظام تمريرها بما عهد عنه من وسائل وأساليب تحمل في ثناياها بذور تبديل لهوية الأمة وسلخاً لها عن إسلاميتها؛ وتهميشاً لقضاة مصر الشرفاء عقاباً لهم على صدوعهم بكلمة الحق وكشفهم لمحاولات تزييف ارادة الشعب في الانتخابات الأخيرة؛ كما انها تحمل تمييزاً فجاً بين ابناء وطن واحد شربوا جميعاً من نيله واستظلوا بسمائه وذاقوا مرارة ظلم وبطش حاكميه "
الحملة التي أطلقها الطلاب أعلنت رفضها لمحاور أساسية يعتزم النظام تمريرها حيث يرفرض طلاب الاخوان إحتكار السلطة واننتهاك كرامة المواطن المصري واقصاء القضاه وفصل الدين عن الدولة
ودعا البيان كل طلاب مصر وكتابها ونسائها وعلمائها وعمالها ومثقفيها أن ينضموا اليهم في تلك الحملة للتصدي لتلك التعديلات المشبوهة الغرض والتي لن تخدم لا مصر ولا أمنها وانما هي تعديلات مكرسة لهيمنة فرد على مقدرات أمة عظيمة وشعب عريق.
طالع نص البيان


5 تعليق:

بن توفيق يقول...

من حقهم انهم يرفضوا
اصل الموضوع بايخ بجد
تعديل لـ 43 مادة من اصل 211 مادة .. يعنى بنغير الدستور كله
ده غير المواد اللى بتلغى اشراف القضاء وبتلغى كرامة المواطن وبتفصل الدين عن الدوله و... و... و... الخ
كل ده ومش عايزين طلاب الاخوان تثور وتقول نرفض .. ده احنا نرفض ونرفض ونرفض كمان
كفانا سلبية .. وكفاية قمع للحرية وكفانا مقوله الطالب ليس له دخل بالحياة السياسية

AbdElRaHmaN يقول...

جميل جدا
ربنا يوفقهم ويقدرنا اننا نشترك فيها
جزاكم الله خيرا أخ عبدو
سلام

خطــاب يقول...

للأسف شغلوا الراى العام بالمحاكمات لتمرير التعديلات
و لكن يجب الا نسكت

عبوووووووود يقول...

أنا معاهم ورافض تماما للموضوع
ربنا يوفقهم
ويشفي مصر من الورم الخبيث اللي اسمه "مبارك"
................
mesharef.blogspot.com

محمد يقول...

عزيزي الأخ عبد المنعم

رائعة هي مدونتك
تعرفت عليها بمحض الصدفة
وأعجبت كثيرا
بحبك وإخلاصك لوطنك
أحيي فيك نشاطك
وأحيي نشاط طلبة الإخوان
وتبنيهم لقضايا الحرية في مصر الحبيبة

وعلى رأس هذه القضايا التعديل الدستوري

فعلا من واجب أي دولة أن تحترم الحريات الأساسية فيها

ومن أهم هذه الحريات أن يكون فيها قضاء حر ومستقل
وأن يكون فيها الحكم للشعب كاملا وليس لفرد الحاكم وشخصه

ولكن اسمح لي عزيزي أن أختلف معك قليلا
مع أني لست مصريا ولست مسلما

ولكني بشر وأحب التعبير عن رأيي وأتمنى أن يتسع صدرك له

أعتقد يا عزيزي أن فصل الدين عن الدولة أمر إيجابي

لأن فيه مساواة لكل سكان الدولة فأنا كغير مسلم أرفض أن أعيش تحت دستور يفرض علي الإسلام رغما عن أنفي فمن حقي أن أعيش في دولة مدنية حديثة تحكمها قوانين ودستور من صنع الشعب ويغيرها الشعب إذا وجد فيها أي قصور

بينما الشريعة الإسلامية أو الدستور الإسلامي

أو القرآن دستورنا

كما يهتف أحبائي الإخوان المسلمين

أمور المفترض بها أنها مقدسة وبالتالي لا يمكن الطعن بصحتها ومن هنا ستفرض على الشعب بهالة من القداسة تمنع الاقتراب منها وتهدد بالقتل كل من يجرأ على انتقاضها وتهم الزندقة وشق عصا الطاعة عن خليفة الله بالأرض كلها جرائم دولة تستحق الإعدام بقطع الرأس بالسيف

لذلك يا عزيزي شيء رائع أن يتقبل الإخوان المسلمون القوانين المدنية ويعيش كل المواطنين تحت ظلها بسلام وتعايش وحرية

بدلا من القوانين الإلهية القطعية التي لا تقبل الطعن بصحتها

دمت بخير وللخير عزيزي وأخي عبد المنعم

وأتمنى من كل قلبي الحرية لكل معتقلي الإخوان المسلمين