الثلاثاء، أبريل 24، 2007

ثم بدا لهم من بعد ما رأو الآيات ليسجُنُنَهُ حتى حين


{ثم بدا لهم من بعد ما رأو الآيات ليسجُنُنَهُ حتى حين}
ظلت هذه الآية التي انزلها رب السماوات والأرض بخصوص قرار اتخذه احد فراعين مصر منذ ما يقرب من الخمسة آلاف سنة بحق سيدنا يوسف - تُلح على عقلي وانا استمع لرواية أحد المحامين الذين حضروا مع عبد المنعم محمود (رويتر الإخوان وعضو الجنة القومية للدفاع عن سجناء الرأي) في نيابة شبرا الخيمة لظروف انشغالي وارتباطي بالعمل

كان الزميل المحامي يحكي عن قرار رئيس النيابة بعمل مواجهة بين ظابط امن الدولة الذي قام بعمل محضر التحريات وبين السبعة عشر طالباً الذين تم اتهام عبدالمنعم بتوجيههم وادارتهم وقد دار الحوار كما نقل لي كما يلي
رئيس النيابة: تعرف الولاد دول معرفة يقينية نافية للجهالة
ظابط امن الدولة: ايوة
س: فيه حد ما تعرفوش
ج: ايوه الطلاب السابع والثامن ما شفتهمش قبل كده
س: حد تاني ما تعرفوش؟
ج: الطلاب الحادي عشر والثاني عشر دول تقريباً اتمسكوا غلط لأنهم مش طلاب في المعهد اساساً
ثم قرر رئيس النيابة ان يعيد مواجهة الظابط بالطلاب فقام بتغيير ترتيبهم في الدخول
س: تعرف دول ؟
ج: ايوه اعرفهم!
س: انت لسه قايل انك ما شفهمتش دول مش الأول والتاني دول السابع والتامن!!

كده الصورة وضحت وواضح ان المحضر متفبرك!
اتفضل انتظر بره
طبعاً جميع الحضور انشكحوا للغاية وحسينا ان فيه حد حضّر روح عمر بن عبدالعزيز رضي الله عنه او على الأقل ان شبح السنهوري الله يرحمه ويرحم القضاء النزيه بيرفرف في المكان

دخل رئيس النيابة الى المحامي العام لنيابات شبرا الخيمة وكله اصرار على وجوب انهاء تلك المهزلة واستصدار امر بالإفراج الفوري عن جميع المحبوسين احتياطياً على ذمة تلك القضية

وما هي دقائق الا وخرج وعلى وجهه كآبة ليعلن في خجل استمرار الحبس و. . معلش يا جماعة لينا نصيب نشوفكم يوم 8/5/2007 ان شاء الله . .

{ثم بدا لهم من بعد ما رأو الآيات ليسجُنُنَهُ حتى حين}
مش باقول لكم الآية عمالة تلح على عقلي ومنطبقة على الوضع الحالي بشكل فظييييييع
نزلت من 5000 سنة في حاكم مصر
الحاكم رغم انه متيقن من براءة المتهم الا انه قرر يحبسه . . واضح ان حالة الطواريء متغلغلة في النسيج المصري من ايام الفراعنة
بس ساعتها كان فيه فرعون واحد . . دلوقتي البلد اتملت فراعنة كلهم ظالمين من اول فرعون قصر العروبة لحد اصغر فرعون معفن واقف في كمين على الدائري

4 تعليق:

اسلام رفاعى يقول...

حقا انها سنة الله فى الخلق
أبسط تعليق منعم انت اقوى لذا سجنوك

هاجر يقول...

ان شاء الله فرج ربنا قريب جدا ولكن صبرا

وضـّاح يقول...

إن ربك لبالمرصاد

fade يقول...

الي كل الصامتين القابعين خلف سجون عجزهم وجبنهم الي متي هذا الهوان والعجز ألم تسمعوا عن فارس الاخوان منعم الذي حطم قواعد اللعب مع اقذام النظام واعلن بأعلي بيان (أنا اخوان)فزلزل الاركان وحطم الأصنام وعلق الفأس في رقبة السجان فاللهم اجعل أسره بردا و سلام وأيقظ بتضحيته عقول كل غفلان وثبته ولا تتركه وحيدا في هذا (الاعلان) و ضم الي طريق حريته كل الاحرار والاخوان .