الثلاثاء، يونيو 26، 2007

انقلاب هاديء في قناة الجزيرة


خدمة ايجبت برس

هل يحدث انقلاب ما في سياسات قناة الجزيرة؟!! هذا ما تخبرنا به الأخبار من داخل كواليس القناة الأكثر تأثيرا في الشرق الأوسط وربما العالم قريباً.
داني شختر من (( ميديا تشانل دوت اورغ )) قال في مقاله بعنوان انقلاب موالي للولايات المتحدة في الجزيرة: إن كان هذا حدث بنفس ما قرأنا عنه من أخبار فإن ذلك يعني نهاية إستقلالية الجزيرة الصحفية والتوجه الراهن، كانت إدارة بوش وراء ذلك!!
إذاً ماذا حدث؟!! الأخبار حملت إلينا تغييراً جذرياً في شبكة الجزيرة، حيث أصدر تميم بن حمد آل الثاني (( نائب أمير قطر وولي العهد )) القرار رقم 28 لعام 2007 يقضي بتغيير مجلس إدارة القناة أثناء غياب وضاح خنفر المدير العام لشبكة الجزيرة وعضو مجلس إدارة القناة.
وضاح خنفر الذي شهدت القناة مع إدارته لها، أكثر فتراتها قوة وتأثيراً، من حرب العراق حيث ذهب وضاح إلي هناك وساهم في إنشاء أول مكتب لأول قناة عربية هناك، حيث ساهم مكتب الجزيرة العربية في نقل أجواء الاحتلال الأمريكي للعراق.الأمر الذي أزعج الحكومات العراقية المتوالية، حتي أغلق المكتب بأمر من الحكومة العراقية وإيعاز من الحكومة الأمريكية!!
كما جاءت حرب لبنان لتعلن الجزيرة العربية أنها صاحبة أكبر تأثير على عقل المواطن العربي، حيث ساهمت في إبراز دور الشعب العربي في دعمه لمقاومة الاحتلال الصهيوني للأراضي العربية.
كما جاءت أخبار صحيفة الديلي ميرور البريطانية التي قالت أن لديها محاضر صحفية موثوقة تؤكد أن الرئيس الأمريكي جورج بوش أبلغ توني بلير رئيس الوزراء البريطاني عن عزم الأول ضرب قناة الجزيرة!! لتثبت التأثير الكبير للقناة الصغيرة الحجم في الدولة الصغيرة المساحة!!
وجاء تميز الجزيرة عبر نقلها لأنشطة المسلمين في بريطانيا، والولايات المتحدة، ودعمها لأجندة الإصلاح في العالم العربي الذي يقف ضد الإصلاح الخارجي الذي ميزه الضغط الأمريكي علي حكومات عربية عديدة، حتي جاءت حماس لتعكر المزاج الدولي والأمريكي خاصة. حتي جاء التغيير المفاجيء الأخير!!
لكن السؤال: لماذا تم التغيير أثناء غياب خنفر وبأشخاص أصحاب تاريخ مهني مثير للجدل!!

القصة بدأت حين زار أمير قطر حمد بن خليفة آل ثاني موفد أمني من الرئيس الفلسطيني محمود عباس، وسلمه ملفين عن وضاح خنفر، الملف الأول وأعدته المخابرات الفلسطينية، والملف الثاني وأعدته المخابرات الأردنية حيث عاش وضاح خنفر في الأدرن كلاجيء فلسطيني وتخرج من أحد جامعاتها.
وضاح خنفر، الناشط بحركة حماس التابعة لجماعة الإخوان المسلمين، وأحد أبرز قيادييها في مكتب حماس في السودان، والذي قاد شبكة الجزيرة نـحو تألق ومهنية اعترف به العالم. أزيح الآن من منصبه واستبدل بحمد الكواري سفير قطر السابق لدي واشنطن!! ووزير الإعلام السابق في قطر. مجلس الإدارة ضم أشخاصاً يحملون تارخياً مهنياً مثيراً للجدل، فمحمود شمام المعارض الليبي عين عضواً في مجلس الإدارة الجديد وهو
المسئول السابق للطبعة العربية لمجلة النيوز ويك الأمريكية التي توزع في الشرق الأوسط!!
مجلس الإدارة الجديد يرأسه حمد بن ثامر آل خليفه وهو رئيساً لمجلس إدارة القناة منذ إنشائها، وعضوية محمود شمام الصحفي صاحب التوجهات الأميركية، واحمد عبدالله الخليفي وهو عضو منتدب، وله صلاحيات واسعة في الإشراف العام علي القناة إدارياً ومالياً وهي صلاحيات فوق صلاحيات وضاح خنفر المدير العام للشبكة (( الجزيرة العربية – الجزيرة الإنـجليزية – الجزيرة الوثائقية - قناة الأطفال – القنوات الرياضية – موقع الجزيرة.نت – مركز أبحاث الجزيرة – مركز التدريب في الجزيرة )) الذي أزيح من عضوية مجلس الإدارة الجديد.
المجلس يضم أيضاً ولأول مرة سيدة هي مريم راشد يوسف الخاطر كاتبة صحفية غير معروفة!! ، وحمد بن عبدالعزيز الكواري وهو الذي أوكلت له مهمة إعادة صياغة استراتيجية المحطة الإعلامية الأبرز في الشرق الأوسط. كما يضم المجلس أيضاً عبدالله مبارك الخليفي وزير الإعلام القطري السابق، وعبدالعزيز آل محمود الذي سبق وأن استبعده وضاح خنفر من رئاسة تحرير الجزيرة نت الموقع الرسمي لقناتي الجزيرة العربية والإنـجليزية!!
محمد غفاري (( الصحفي المختص بشئون الإعلام )) قال لايجبت برس: أن الملاحظ علي مجلس الإدارة الجديد أنهم لا يملكون أي خبرة كافية في إدارة شبكة كالجزيرة، فحتي الصحفيون منهم كمحمود الشمام يحمل أجندة أمريكية كاملة بلا أية تنازلات وهم صحفيون يجيدون الكتابة فقط!!، أما مريم راشد فهي صحفية لم يسمع عنها أحد في المهنة من قبل!! وباقي الأعضاء إما يحملون أجندة أمريكية كاملة كالكواري سفير قطر السابق لدي واشنطن، أو لا يعرفون شيئاً عن الإعلام!!

الغريب أن هذه التغييرات الكبيرة والمؤثرة لم تجرٍ إلا بعد أن انتقل إبراهيم هلال رئيس تحرير الجزيرة العربية سابقاً، إلي الجزيرة الإنـجليزية الآن حيث يشرف علي البرامج والأخبار ونائباً لرئيس تحرير شئون الشرق الأوسط بالقناة التي أثارت جدلاً منذ انطلاقها منذ أشهر. كما ان انتقال عمر البيك مسئول وحدة التنسيق في الجزيرة العربية وحسن إبراهيم كبير منتجي الأخبار إلي الجزيرة الإنـجليزية، وعمر العيساوي صاحب اكبر سلسلة أفلام وثائقية في العالم عن الحرب في لبنان وهو وثائقي من 33 حلقة ويعمل الآن منتجاً في أخبار الجزيرة الإنـجليزية، كل أنهوا التوزان السابق بالقناة العربية حيث تحول الفريق المشرف الآن علي الأخبار والبرامج بالقناة إلي العربية إلي فريق فلسطيني كامل!!
ويعلق غفاري علي ذلك: بأن الجزيرة الآن ليست جزيرة التاسيس، جزيرة التأسيس الآن هي الجزيرة الإنـجليزية مع فريق إبراهيم هلال وأصدقائه، والقناة العربية في تدهور منذ ان تولي رئاسة تحريرها أحمد الشيخ.
جريدة المجد الأردنية صاحبة التوجه الناصري قالت: أن موفداً امنيا من عباس زار أمير قطر وسلمه الملفين، جاء ذلك أثناء قيام عدة صحف قطرية بشن هجوم مكثف علي وضاح خنفر متهمة اياه باستبعاده القطريين من الوظائف الإدارية بالقناة.
وأضافت الجريدة أنه طبقاً لمصدرها فإنه في الفترة الماضية طالما ظل أمير قطر حمد ين خليفة آل ثاني مظلة لاستمرار خنفر في منصبه إلا أن الضغوط المتكررة عليه من جراء انتماء خنفر فكريا للإخوان لجماعة الإخوان المسلمين وتنظيماً في جماعة حماس، جعله يطلب من نـجله وولي عهده بتشكيل مجلس إدارة جديد أثناء غياب وضاح عن قطر، كما تم تعديل مدته الزمنية من سنة واحدة كما كان عليه الحال سابقاً لتكون ثلاث سنوات!!
وقال موقع (( مدونة المحررين )) أنهم لاحظوا أن ثمة تغييرات في سياسة القناة التحريرية في الفترة الأخيرة، حيث لوحظ انـحياز نسبي لفتح تمثل في استضافة أشخاص يمثلون فتح وإفساح المجال أمامهم لنقد دائم لحماس، في المقابل فإن الجزيرة غيبت وزير خارجية الحكومة الفلسطينية محمود الزهار الذي ينتمي لحماس والمتحدث باسم حماس في غزة سامي ابو زهري وعضو المكتب السياسي لحركة حماس محمد نزال وهي أسماء عرف انتقاداها المتشددة لقيادات من حركة فتح مؤثرة فيها.
حافظ الميرازي مدير مكتب الجزيرة العربية في واشنطن قال لجريدة الحياة اللندنية أنه سبق أن قال في احتفال الجزيرة بعامها العاشر أنه: يعتبر تجربة الجزيرة القطرية عظيمة ولكن لا يوجد ضمان لاستمرارها كما هي الآن. واضاف: ماذا لو تغيرت القيادة السياسية في قطر وقررت إلغاء الحريات المسوح بها في القناة، ألا يقودنا ذلك لاشكالية تتمحور حول أنه غير قادر علي تقديم إعلام حر في عالم غير حر!!.

حافظ الميرازي الذي ترك مكتب واشنطن واستقال وأنشأ قناة اسمها الحياة وهي قناة من المنتظر ان تقدم إعلاماً قوياً في مصر حيث ستختص بالشأن الداخلي المصري، قال أنهم أخبروني أنني سأعو د يوماً للجزيرة لكنه قال ان كل ما يهمه حول المحاولة في مصر.
عباس ناصر أيضاً مراسل الجزيرة الأبرز في الحرب اللبنانية الأخيرة انتقل للبي بي سي بعد التغييرات الأخيرة بمجلس الإدارة والسياسة التحريرية وعباس مسلم سني من لبنان!!
غسان جدو أيضاً صاحب التوجه الإخواني وهو مدير مكتب الجزيرة العربية في لبنان قال لجريدة السفير اللبنانية، أنه قال لحمد بن ثامر رئيس مجلس إدارة شبكة الجزيرة انه يود ان يعود إلي الصحافة، وأضاف: أخبرت وضاح بذلك أيضاً ففوجئت به يقول لي أنه يريد هو الاخر أن يعود صحفياً أو حتي رجل أعمال فالإدارة ابتلاء!! (( درس وضاح الإعلام والفلسفة وإدارة الأعمال ))!!.
سيطرة التيار الليبرالي الحر وأصحاب التوجهات الأمريكية الكاملة في أروقة القناة الأكثر تاثيراً في الشرق الأوسط يضع مصداقة وحيادية القناة في الميزان.
ويبقي الرهان علي الشعوب العربية التي اقتربت منهم الجزيرة حتي أصبحت قناة الناس، ليصححوا مسار الجزيرة إن أخطأت.
يبقي لي أن أسأل نفسي: ماذا قرأ المسئولون القطريون في ملف وضاح خنفر؟!! وماذا يكتبون في ملفي في جهاز أمن الدولة في مصر؟!!
ماذا تكتب الأنظمة العربية المستبدة عن الصحفيين الذين ينتمون إلي تيار الحرية والمقاومة؟!! وهل ستتغير أجندة الجزيرة في الشرق الأوسط الشهور القادمة بسبب ملف أمني من نظام مخابرات فلسطيني وآخر أردني سلم القضية الفلسطينية للولايات المتحدة وإسرائيل!!؟
إلي أن نـجد تفوقاً ملموساً للجزيرة الإنـجلزية بعد أن انتقل إليها مؤسسو الجزيرة العربية، ثم نفاجيء برحيلهم لأنهم أزعجوا الإدارة الأمريكية أو حتي حركة فتح لنفاجيء بعالم شرق أوسطي تحكمه الولايات المتحدة حكاماَ وإعلاماً!!نتمني لوضاح خنفر التوفيق في حياته المقبلة بعيداً عن صياغة سياسات القناة التي أصبحت مقيدة الآن!! نحن نتمني ذلك، لكن أنت ماذا تتمني؟!!

للاشتراك في خدمة ايجبت راسلنا علي

تعقيب الردهذا الموضوع منقول من خدمة ايجبت برس وهس الخدمة اعربية التي يقدمها موقع اخوان ويب وهي دعوة للاشتراك في هذه الخدمة لما تقدمه من خدمة خبرية متميزة ومهاريةومتابعة لكافة الاحداث

21 تعليق:

Mo3Az يقول...

جزاك الله خيراً على هذا التحليل الراقى

فعلا كثير من الناس لاحظوا -خاصة منذ بدايه احداث غزه-تغيراً فى سياسه القناه الاخبارية وكانها بدات تتبنى رأياً دون الاخر

ولكن للاسف اذا فقدت الجزيرة مصداقيتها فمن الصعب ايجاد قناه اخرى بحجم الجزيرة تلتزم الحياد.

نسال الله العفو والعافيه، والله غالب على امره ولكن اكثر الناس لا يعلمون

جزاك الله خير مره اخرى

وياريت تحكى لنا على تجربه الاعتقال الاخيرة وما دار فيها

حفصة يقول...

والله يا عبدالمنعم بالنسبة لي انا حسيت ان الجزيرة فقدت مصداقيتها و اتغيرت فيها حاجات كتير من اول ما وضاح مسك فيها الادارة و مش لانة اسلامي او توجوهاته اسلامية لكن كان وقتها في برضو اشاعات عن صفقات اتعملت و حتى بديت الاحظ ان لغة القناة بدت تتغير شوية شوية و بدى استعمالهم لمصطلحات يبين انهم تنازلوا عن شئ من حريتهم و بدوا ينحازوا لفكر تميعيي ، يعني متوصلش معاهم لبر
دي نظرتي انا
لكن لو انت بتقول ان خنفر نفسه تابع لحماس و للاخوان المسلمين فمع احترامي الشديد فانا بالفعل افضل انه ميمسكشي رئاسة القناة لانه المفروض زي ما انت بتقول انه تفضل القناة على الحيادية فازاي تكون قناة تدعي الحيادية و نلاقي مديرها له توجهات لحزب او حركة معينيين؟؟
المفروض اللي يدير القناة لا يكون متاسلم و لا علماني و لا اي شئ بس يدير القناة و يلتزم انه يقسم الحرية بالتساوي على كل الاراء و المعتقدات اللي بتظهر فيها
لكن السؤال اللي طرحه حافظ المرازي عن مدى ثبات استقلالية القناة و انها يا ريت متكونش خاضعة لاهواء الحكام نفسهم
فيا ريت لكن ازاي نضمن

اسلام رفاعى يقول...

فعلا انا بلاحظ كده من فترة بس كل مرة بحاول اطلع لنفسى مبررات

abouomar يقول...

و الله يا منعم كل مرة يقولوا خلاص الجزيرة هتتخلى عن الحيادية ...كل مؤسسة و ليها التزاماتها و المهم اننا موش المفروض اننا ننساق ورا كلامها حتى لو غلط ...فى عقل نفكر بيه و هنشوف الناس دول هيعملوا ايه يمكن يطلعوا احسن من وضاح محدش عارف ....و كمان لو بصيت على الحرة اللى كلنا كرهناها من قبل ما تفتح على اساس انها امريكية الصنع و بعد كده طلع منها شوية شغل كويس ...اه قليل الشغل الكويس بس فى شغل كويس و انتا اللى بتنقى برضه زى ما قولنا و الحوار اللى طالعة جديدة ...ماهى فيها شغل كويس بس انتاج متواضع جداً يصل لمرحلة الفقر على غرار قناة الناس فى مصر ...و مذيعين عايزين الضرب بالنار مع ان المواضيع جادة جداً و الضيوف زى الفل

ما علينا ...هنشوف

Tarek يقول...

تحليل ممتاز فعلا لكن يا ترى ما سبب هذا التغيير النفاجئ إدارة القناة
بيني و بينك أنا طول عمري بحس إن الجزيرة عنها أجندتها الخاصة و معظم الوقت كنت أحترم قدرتها على نقل الأخبار لكنني لا أحترم أراءها

دكتور حر يقول...

للأسف يبدو أننا كعرب مش مكتوب علينا الفرح والحرية أبدا

بعد الجزيره باقي ايه تاني ممكن يتسمع
ده حتى الجزيره كان فيها شوية لغط يبعدو العين عنها

نسأل الله العون

مؤمن خلف يقول...

فعلا عندك حق

محمود سعيد يقول...

طبعاً أولاً مضطر أعلق على بعض المعلقين

فى وهم أسمه الصحافة المحايدة
لسه فى ناس مقتنعة بيه
ولما تقول لهم وضاح خنفر بفكر الإخوان
يقول لأ مش عاوزينه
أمال عاوزين واحد بفكر أمريكى
أهو جالكم
--------------------------------
فى أول التقرير فكرت أننا لازم نعمل حاجة نقول بيها أن إحنا مش عاجبنا العك ده
على كده الجزيرة هتتحول للعربية أو الحرة فى أسوأ الأحول

بس فى آخر التقرير لما لاقيت أن الفريق الجديد لا هو مهنى ولا فكرى ولا حتى أكاديمى ولا حاجة

قولت
جنت على نفسها براقش

alsied ramadan يقول...

وراك وراك يامنعم
ههههههه
مش عارف حظك معايا ليه كده بس صراحة مش مداخله ولكن تصحيح فقط
هذا الموضوع كتبه عبدالرحمن منصور خاص بموقع اخوان ويب ووكالة ايجبت برس وبالطبع لامانع من نشره ولكن بالاشارة الى الكاتب
واحقاقاً للحق فان الموضوع وصل لمنعم فعلا من خدمة ايجبت برس للانباء بدون اسم كاتب الموضوع لذا لم يشر الى عبدالرحمن منصور
وهذا بالطبع للايضاح فقط
وجزاكم الله خيرا
السعيد العبادى
مسئول الديسك المركزى لاخوان ويب

بنت أبيها يقول...

صحيح كان الواحد برضوا يتعجب من تغطية الجزيرة لانخابات الشورى ... وكأنها انتخابات فصول ولا حاجة

بس ساعتها الواحد كان بيقول جايز كان فيه تضيقات أمنية فى مصر منعتهم من ذلك

لكن تلت بعدها المواقف الموقف تلو الموقف

يا رب بس ما يكونش الانقلاب الهادئ الذى يسبق العاصفة

إخوانية مصرية يقول...

انا كنت في بداية الامر بكدب نفسي حتي اماه واخويا لاحظ الموضوع ده
وانا كنت بجيب مببرات
بس بعد قراءتي لتحيل حضرتك اتضححت نقاط كثيرة كان مختفية امامي
جزاك الله خيرا
علي هذا التوضيح ياستاذنا

سحس يقول...

كل شىء فى بلادنا الحرة جائز وربنا يستر

tamooh يقول...

صح الفترة اللى فاتت كتير لاحظوا انه القناة فعلا اسلوبها اتغير..
بس لو مافيش جزيرة هنسمع ايه؟؟
طب وامى وابى هيقتنعوا بحاجة غيرها؟؟
مش عارفة..
ربنا يكرم كل من وقف من الحق
ولم يخش فى الله لومة لئم..

المواطن المطحون يقول...

اهلا منعم
اهم حاجه اننا ندعي ربنا ان الجزيره تبقي احسن وترجع زي زمان لانني لااقتنع باي اخبار الا من الجزيره
ارجو منك ان تشرفني في المدونه يتاعتي

واحد من الإخوان يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.
واحد من الإخوان يقول...

اولا جزاكم الله خيرا على تقريرك عن الجزيرة فعلا كنت محتاج معلومات تفصيلية حول الموضوع لإن كل اللي كان عندي كان عبارة عن معلومات متفرقة
-------------------------
ولي تعليق متأخر من المرة الماضية
ووضعت نسخة منه عند مجدي سعد
وهو كالتالي
------------------------------
والله الواحد في حسرة من لغة الحوار دي
المفروض إن اي خلاف ان لا يخرج عن حدود إحترام الأخرين وفي نفس الوقت عدم التشكيك فيهم
---------
لست مدافعا عن اي امر شخصي
ولست طرفا
ولكن لابد ان ادافع عن رقي الحوار
سواء كان منعم او كان احد اخر
--------
حماس في قلوبنا جميعا و ستبقى كذلك كما هي
--------
قد اتفق او اختلف مع منعم او مجدي او اي فرد لكن في النهاية لابد ان يبقى لكل منا حدود و كل منا لا يتعدى حدوده و إلا فإن هذا ليس حوارا ممكن ان نسمية إشتباك او خناقة
---------
اجد هذه النوعية المقززة من الحوارات في بعض البرامج على الفضائيات التي يتعمد بعض أطراف الحوار ان يسحب الحوار لمستوى متدني من الحديث فقط لمجرد الخبطة الإعلامية في حين انه لم يحقق اي مكاسب فكرية
---------
دعونا نتخيل ان من هاجموا منعم بطريقة غير لائقة كانوا في حوارهم هذا مع شخص ليس من الإخوان
اظنهم كانوا سيبتسمون مع كل كلمة ويتحسسون الكلمات ليظهروا بشكل جيد
على امل ان يقتنع هذا الشخص بأن الإخوان شيئا جيدا
لكن نظرا لأن منعم منا
فبكل بساطة لا نراعي اي شيء من ادب الحوار البناء
فلنذبح منعم ولنجلد منعم ثم لنأكل لحمه وهو غائب عنا
واظنهم لن يعتبروا ذلك من الغيبة ايضا فقد إستباحوا توبيخة على الملأ من قبل
-----------
النموذج الذي تحدثت عنه
هو نموذج يفرق ولا يجمع
ينفر ولا يبشر
يدهن على الجدران بدون إصلاح ما وراء الدهان
هؤلاء سرعان ما يسقط دهانهم
ويبقى الحائط بما فيه من عيوب
---------
من جهة أخرى ارجو من الإخوة المدونين مراعاة أن البعض يأخذون بظاهر الألفاظ لا بعمق الفكرة التي تحملها الكلمات
نتمنى جميعا ان نراعي إختيار الكلمات التي تكتب تجنبا لهؤلاء الإنفعاليين

---------
الأمر ايضا ينطبق على من يرد على هؤلاء المجهولين المجرحين
يرد بطريقة فيها إنفعالية ويرد على خطئهم بخطأ مثله

ختاما
اقول لمن هاجموا بهذه الطريقة
إنكم تفعلوا ما لم تفعله قيادة الجماعة حتى من هم في اشد الخلاف مع البعض لم يخرج من افواههم مثل هذه الكلمات التي تطلقونها بل تلمسون من رد فعل القيادة حرصها على الإحتواء مع أن البعض يقول بأنها طرف في الخلاف
----------
أخيرا
من يعلق وهو مجهول ثم يترك في تعليقه تجريحا فليراجع إخوانه المسئولين عنه وسيقولون له انه اخطأ في طريقة رده
محمد حمزة

عبدالمنعم محمود يقول...

تعقيب واسف للتأخر في الرد
هذا الموضوع منقول من خدمة ايجبت برس وهس الخدمة اعربية التي يقدمها موقع اخوان ويب www.ikhwanweb.com
وهي دعوة للاشتراك في هذه الخدمة لما تقدمه من خدمة خبرية متميزة ومهارية
ومتابعة لكافة الاحداث

غير معرف يقول...

وضعت الموضوع هنا
http://www.paldf.net/forum/showthread.php?t=148171

وشكك البعض في مصداقية بعض النقاط التي وردت في الموضوع ...

-----------------
كثير من المغالطات:

1- وضاح خنفر الرجل الموسوعي المبدع يحق لكل مسلم وفلسطيني خاصة ان يفتخر به وهو لم يكن لاجئا في الاردن بل خرج من قريته قضاء جنين للدراسة الجامعية في الأردن وعندما أنهى الدراسة سافر الى حنوب أفريقيا لدراسة الماجسبير حيث أتم الماجستير هناك ولم يقم في السودان ابدا بل زارها فقط حيث عمل أثناء دراسته في جنوب أفريقيا كمندوب لاتحاد المنظمات الطلابية الاسلامي في أفريقيا
وقد لازمت الاستاذ وضاح لأكثر من شهرين يوميا نقضي عدة ساعات طويلة في العمل والدراسة فوالله لم أر مثل هذا الشاب في علو همته ودماثة خلقه وتواضعه ووالله لم يكن يضيع دقيقة واحدة من وقته بغير علم يتعلمه أو يعلمه أو طاعة يتقرب بها الى الله أو عمل يفيد فيه أمته ودينه ولو كان كما قلت لما وصل لما وصل اليه في قطر

2 . عباس ناصر لا زال يعمل في الجزيرة وهل هو سني أم لا فتأكد من ذلك
3 . غسان بن جدو ليس سنيا أصلا حتى يكون ذو توجه إخواني بل اسأل عنه أخوان قطر ينبؤونك نوع علاقته مع الاخوان وأقل ما يقال أنها لا تتسم بالود
4 . أحمدالشيخ مبدع لا مثيل له وقد أبدع وطور كثيرا في الجزيرة ولا يمكن للجزيرة أن تكون كما هي لو لم يكن فيها أحمد الشيخ

لا بد أن من كتب المقال مدفوع من جهة حاقدة تموه عن علاقتها بمن حرضها لكتابة هذا الكلام

الجزيرة فيها الكثير مما يمكن انتقاده ولكنها لا زالت الأفضل


-------------------------
لو من الممكن المزيد من التوضيحات

ibn_abdel_aziz يقول...

من قال ان الجزيرة كانت محايدة اصلا؟
قناة الجزيرة يأتي مالها ومصادرها من الامارة القطرية
الامارة القطرية لها اجندات وسياسات

كان مركز تحكم عمليات غزو العراق من موقع يتبع الامارة القطرية
وفي نفس الوقت كانت الجزيرة تلعن الغزو
كان هذا مضحكا جدا
ومثيرا للسخرية

ما هو تعريف محايد بالمناسبة ؟؟؟؟

أمل و محمد يقول...

أنا أرى أن هناك مبالغة في وصف تأثير التغييرات الأخيرة في قناة الجزيرة و عموما أنا ألاحظ أن القناة يغلب عليها الطابع الإسلامي -أقصد السياسي طبعا-و القومي الناصري أكثر من التزامها بالمعايير المهنية .
وللحق و من خلال متابعاتي للأستاذ محمود شمام أرى أنه لا يتبنى الاستراتيجية الأمريكية على العكس هو من أكثر المنتقدين لها و على الرغم من أنه معارض ليبي إلا أن الأخ العقيد أصبح ينافس عبد الباري عطوان في عدد مرات الظهور على شاشة الجزيرة .

ألِف يقول...

هل اطلعت على مقال خالد شوكت و تعقيب كاتبه على الردود التي وصلته

و بمناسبة الميرازي، هناك أيضا حوار معه منشور يتطرق فيه إلى هذا الموضوع.