الأربعاء، أغسطس 29، 2007

الشاطر يفضل الموت في السجن عن نقله لعنبر المسجونين بمستشفي المنيل


أوضحت اليوم الزهراء الابنة الكبرى لخيرت الشاطر النائب الثاني لمرشد جماعة الإخوان المسلمين أن والدها لم يرفض العلاج إنما رفض نقله لمستشفي السجن أو مستشفي المنيل بسبب علمه بمدي الإهمال الذي يلقاه المرضي المحالين لهذا العنبر لكونهم سجناء ذلك خلافا للاهانة التي يتعرضون لها حيث يظلوا مقيدين في الأسرة طوال تواجدهم فيها وقالت أن والدها طالب مصلحة السجون بنقله لمستشفي القصر العيني للعلاج هناك علي نفقته الخاصة وإلا فانه يفضل الموت بجوار إخوانه بدلا من الموت لبطئ الذي سيتعرض له أنثاء وجود بعنبر المسجونين بمستشفي المنيل ويذكر أن الشاطر يعاني حاليا بورم وجروح في أصابع قدمه اليمني وذلك فيما يعرف بمرض القدم السكري والذي إذا تم إهماله قد يتعرض الطرف المصاب في الجسم بالبتر حتي لا تنتقل العدوي لباقي الجسم يضاف لذلك أن الشاطر يعاني من ارتفاع دائم في ضغط الدم وارتفاع معدل السكر أيضا كما يعني من ضيق في الشعب الهوائية وزيادة في نسبة الدهون الثلاثية الكلسترول

2 تعليق:

العسكري عتريس يقول...

حسبنا الله ونعم الوكيل

ربنا يشفيه بإذن الله

نداء خفي يقول...

اللهم أشفه أنت الشافي لا شفاء إلا شفاؤك شفاء لا يغادر سقماً

وحسبنا الله ونعم الوكيل

http://www.islamonline.net/servlet/Satellite?c=ArticleA_C&cid=1188044037834&pagename=Zone-Arabic-News/NWALayout