الاثنين، أغسطس 17، 2009

مبارك يسعي لتشويه صورة الإخوان لدي الأمريكان


سعي الرئيس حسني مبارك لتشويه صورة جماعة الإخوان المسلمين لدي الولايات المتحدة الأمريكية في زيارته الحالية لها وذلك في محاولة لتغيير الصورة الإيجابية التي وصلت لدي عدد كبير من الباحثين والسياسيين الأمريكان عن جماعة الإخوان خاصة واعترافهم بأنها تمثل حائط صد تجاه الأفكار المتطرفة وأنها حركة وسطية وتعد المنافس الأكبر لنظام مبارك في مصر لذا سعي الرئيس المصري إلي تشويه صورة الإخوان وذلك من خلال الحوار الذي أجراه معه الصحفي الأمريكي تشارلي روزوالذي يذاع اليوم الاثنين على شبكة "بي بي إس" الأمريكية، ونشرت نصه كاملا وكالة أمريكا ان اربيك حيث قال روز في المقابلة للرئيس المصري: "كُتب الكثير عن حقيقة أن الانتخابات.. الانتخابات الأخيرة، التي كان فيها عدد كبير من المرشحين.. أنك منذ ذلك الحين تحركت وقمت باتخاذ إجراءات قمعية بحق الإخوان المسلمين".
وفي رده على السؤال قال الرئيس مبارك : "دع أحدا يقرأ الدستور المصري لك، والتعديلات التي قمنا بإدخالها عليه. هؤلاء الناس الذين تتحدث عنهم لا يستطيعون تشكيل حزب سياسي لأن دستورنا يؤكد ويشترط أنه لن يكون هناك حزب سياسي مبنيا على أساس ديني".
وأضاف الرئيس المصري: "إنهم لا يستطيعون تشكيل حزب سياسي، وهذا جزء لا يتجزأ من الدستور كما تم تعديله بواسطة الشعب، لكن الإخوان المسلمين موجودون كإخوان مسلمين.. كأفراد من الإخوان المسلمين داخل البرلمان. لدينا حوالي 80 منهم".
وفي سؤال من الإعلامي روز عما إذا كان الرئيس المصري "يخشى الإخوان المسلمين" أو "يقلق من روابطهم بحركة حماس" أو "بالمتطرفين الإسلاميين الآخرين" على حد تعبيره، قال الرئيس مبارك: "أعلم هذا".
وأضاف الرئيس المصري: "أعلم أن لديهم بعض الارتباطات معهم، لديهم ارتباطات بحماس، ولديهم ارتباطات بحزب الله، وهذا كله معروف، ولديهم ارتباطات بالعديد من المنظمات، ولديهم ارتباطات بأشخاص من جماعة الإخوان المسلمين الدولية التي تتخذ من جنيف وأماكن أخرى مقرا لها، لكننا نستطيع احتواء كل هذا".
وفي سؤال آخر عما إذا كان الرئيس مبارك يعتقد أن وجود الإخوان المسلمين "في صالح مصر"، قال الرئيس مبارك: "طالما لم يرتكبوا أي جرائم إرهابية، فالأمر لا يهمني".
وفي سؤال آخر قال روز: "تاريخ مصر خلال السنوات الـ28 الأخيرة هو تاريخ رجل واحد، هو حسني مبارك، هذا هو تاريخ مصر، فما هي تركتك؟ ما الذي تفخر به؟ ما الذي سيقولونه عنك عندما تغادر؟"
وأجاب الرئيس المصري: "ما سأتركه ورائي هو أنني ظللت أعمل في الخدمة العامة طوال 60 عاما. لقد شاركت وشهدت تحركات. وأعدت بناء البلد بعد العمل العسكري، وقمنا بتجديد البنية التحتية بأكملها في مصر، ونحن نقوم بتحسين التعليم، ونقوم بتوسيع التعليم، ونبني جامعات، ونقوم بأشياء كثيرة أخرى".

10 تعليق:

mido يقول...

توسيع التعليم و تطويره

:d :D

ضكتور جدا يقول...

حلوة فعلا تطوير التعليم !!
ربنا ينتقم من الظالمين
تحياتي

غير معرف يقول...

ايه اللى مزعلك ياعبد المنعم من اللى قاله مبارك
اي نعم هو ابن ستين في سبعين ومبيعرفش يتكلم بس مش فاهم انت عاوز ايه في المقال
ارى انها ردود منطقية وعاديه جداً وفي منها كتير صح بالذات فيما يخص الاخوان
دمتم

محمد الحماسى يقول...

ويمكرون و يمكر الله و الله خير الماكرين
www.ba3raf.blogspot.com

زمرده يقول...

تشويه صورة الاخوان لدى الامريكان!!
اعتقد لا حسني ولا غيره يحتاج لتشويه او تحسين
لان الامريكان " السياسيين والمفكرين" اعلم بحقيقه الصوره
وهم انفسهم من يحاول تشويه صورة الاسلام بشكل عام
لهذا لا اعتقد بأن مبارك قدم اي جديد

واستغرب فعلا من اهميه الصوره
صورة الامريكان انفسهم مشوهه في نظرنا كمسلمين نتيجه افعالهم
مع هذا لم اجد عندهم اهتمام كبير بتحسن صورتهم في عيون هذا او ذاك
هم مستمرين في تقدمهم فقط
استغرب لماذا نحن فقط من يتوقف حتى تتحسن الصورة؟؟

وفي النهايه الكلاب تعوي والقافله تسير
وفق الله الاخوان للخير
وكل عام وانت بخير

عبدالله ابراهيم يقول...

اخي الحبيب عبدالمنعم اولا كل عام وانتم بخير بمناسبة رمضان وفعلا وحشنى جدا وأرجو أن تكون بخير وهنفرح بيك امته بقي .
ثانيا اسمح لي أن أخالفك الرأي فيما ذهبت إليه حيث وبحسب رأيي أنه كان لبقا جدا في ردوده واتسمت ردوده بالحنكه الكبيره حيث أعزى رده للدستور الذي يحكم البلاد وكل ردوده كانت دبلوماسية فيما يتعلق بقضية الإخوان ولعله لجأ لذلك حتى لا يخرج أصحاب الفكر الأمريكي المؤيدون للحوار مع الإخوان بمآخذ عليه تعضد من موقفهم الداعي للحوار مع الإخوان باعتبارهم بديل للنظام المصري فجاءت ردود مبارك لتحاول أن تنفي شخصنة الخلاف بين الرئيس والإخوان وأحسب أنه الرد الوحيد الذي وفق فيه مبارك فيما عدا ذلك كانت ردوده أشبه برجل يتحدث عن بلد غير مصر أنتظر تعليقكك على ردي

حلم بيعافر يقول...

بص هما فريقين عمالين يخبطوا فى بعض والناس اللى ضايعة فى النص

غير معرف يقول...

إيه يا منعم
عامل إيه في رمضان
وإيه هنشوفك فى القائد إبراهيم السنه دى ولا إيه
.................
وإيه رمضان السنه دي حلو...ولا من عشر سنين كده كان أحلى
أنا شخصيا بحس إحساس مشابه
yalla
كل سنه وإنت طيب
وربنا يتقبل منا ومنكم
وربنا يعيد أيام زمان إن كان فيها الخير يارب

انا مش معاهم يقول...

كلام مكرر

غير معرف يقول...

مافيش حاجه جديده ..

انت معرفش عايز ايه !

كلام فارغ