الخميس، يوليو 22، 2010

أسامة درة صاحب كتاب " من داخل الإخوان أتكلم " : إخوان دمياط أوقفوني بعد حواري مع الدستور

قال أسامة درة صاحب كتاب " من داخل الإخوان أتكلم " إن جماعة الإخوان المسلمين في محافظته دمياط قد أوقفته عن نشاطه التنظيمي في الجماعة وذلك بسبب حوار مطول أجرته الدستور في عددها الأسبوعي 23من شهر يونيو الماضي وقال أسامة في تصريحات تنشرها " الدستور " غدا : "استدعاني مسئول الشعبة منذ 15 يوما تقريبا، بعد نشر حوار الدستور بأسبوع، و أبدى ملاحظاته على الحوار (وأكد أنها ملاحظاته هو "الشخصية")، ثم أبلغني أني "موقوف"، فسألته: " يعني ايه موقوف؟!" فلم يجب إجابة أفهمها، فسألته: "من اتخذ هذا القرار؟" فأصر على عدم إخباري و كأن هذا سر الأسرار،وكأني لا يجب أن أعلم من هذا الشخص الذي يتوقف عملي داخل الجماعة أو إيقافي عن العمل فيها"
وقال درة في تصريحاته " للدستور " أنه طالب مسئوله بإجراء تحقيق معه حتي يشرح وجهة نظره وأضاف دره أن مسئوله وعده بأن يرتب له لقاء مع "الشخص الذي فوقه" (ربما يقصد مسئول المنطقة !) .. و حتى الآن لم يتم هذا اللقاء ولم يحدثه أحد حسب قوله مضيفا : "أتمني تدخل أعضاء مكتب الأرشاد لحل هذا الأمر "
الدستور اتصلت بالدكتور أحمد البيلي مسئول المكتب الإداري لإخوان بدمياط والذي أكد أنه يقوم بدارسة الموضوع إلا أنه ليس لديه كل التفاصيل وسيقوم خلال اليومين القادمين بمتابعة الموقف كاملا .

الصورة لدرة أثناء حواره مع الدستور

0 تعليق: