الأحد، أكتوبر 15، 2006

لاشين أبو شنب : النظام ضعيف ويخشي من الإخوان


القرار الذي أصدرته محكمة مصرية بإلزام السيد / لاشين أبو شنب عضو مكتب الإرشاد بجامعة الإخوان المسلمين بالإقامة في بيته جبرا وعدم مغادرته بدلا من الحبس الاحتياطي نظرا لظروفه الصحية المتدهورة يعد شكلا قانونيا جديدا تجاه تعويق حركة الجماعة ومنع مسئوليها من التواصل مع قواعد الجماعة , كما يعد أول استخدام لهذا الإجراء بعد تعديلات قانون الحبس الاحتياطي .

حالته الصحية

أبو شنب البالغ من العمر 79 عاما يعاني من العديد من الأمراض فهو مصاب بشلل نصفي نتيجة جلطة دماغية منذ أكثر من ست سنوات كما صرح لنا طبيبه المعالج والذي رفض ذكر اسمه أنه يعاني من انزلاق غضروفي في الفقرة الرابعة والخامسة , ولديه كسر قي ما بين المدبارين ( تحت الحوض الأيمن ) وبها مسمار نخاعي تشابكي علوي ,إضافة إلي إصابته بضغط الدم وسكر غير منتظم , وكذلك فهو مصاب بالعديد من أمراض الجهاز الهضمي مثل تضخم في الكبد نتيجة ورم حميد وكذلك مرض البروستاتا ويعاني من التهابات مزمنة بجدار المعدة ونتيجة الجلطة الدماغية فهو لديه ثقل شديد في اللسان مما يتعذر معه الكلام وظل فترة طويلة لايتكلم ولا يتحرك وهو لايستطيع ومنذ هذه الفترة حتي الآن لايستطيع دخول دورة المياة بدون مساعدة مستشفي هليبيوليس الذي احتجز بها أبو شنب رفض خروجه رغم صدور قرار المحكمة بنقله لمنزله إلا بعد أربعة أيام من هذا القرار نظرا لتدهور حالته الصحية وخرج بعد أن كتب أهله إقرار شخصي بمسئوليتهم عن حالته .أبو شنب اعتقل في 25 أغسطس الماضي عقب اجتماع تنظيمي في محافظة كفر الشيخ حضره 16 قياديا من الجماعة وكان علي رأسهم الدكتور محمود عزت عضو مكتب الإرشاد والأمين العام للجماعة . تحقيقات النيابة معه

وفجر أبو شنب مفاجآت كبيرة أثناء إدلائه بأقواله لنيابة أمن الدولة حول سبب الاجتماع وأمور كثيرة متعلقة بتنظيم جماعة الإخوان المسلمين حيث قدم نفسه لرئيس النيابة بأنه عضو مكتب إرشاد الجماعة والمسئول عن قطاع وسط الدلتا والذي يضم محافظات كفر الشيخ والغربية والمنوفية والقليوبية , وبين أهداف ووسائل الجماعة ومطالبتها بالتغيير السلمي وتداول السلطة وحرية الأحزاب .أبو شنب رفض اتهام النيابة له بأنه منضم لجماعة سرية تعمل علي خلاف القانون وعقب حسب نص التحقيقات قائلا : " من قال أن جماعة الإخوان سرية ؟! جماعة الإخوان جماعة علنية تعمل كل أنشطتها في العلن ولا تعمل عمل سرى ، وكيف تكون جماعة سرية ولها في مجلس النواب 88 عضو" ثم عرض عرضا تفصيليا للجماعة وأنشطتها وأسماء مسئوليين مكاتب المحافظات والأقسام الفنية مثل ( قسم العمل والقسم السياسي وقسم الطلاب ) , شرح لائحة الجماعة وكيفية اختيار المرشد العام وأعضاء مكتب الإرشاد . " لا شئ عندنا نخفيه وليس لدينا عورات " هكذا عبر الأستاذ لاشين أبو شنب في التحقيقات وقال إن المجاهرة بالانتماء هي أفضل وسيلة لتحقيق المقاصد والغايات وان النظام والحزب الوطني حينما يحجر علي فكر معين مثل أفكار الإخوان فهو دليل علي خشية منه وضعفه أمامه , فهذا النظام يريد أن تظل الجماعة سرية لخوفه من علنية الجماعة , فمن سفه النظام أن يبيح لمئات من البهائيين أن يعبروا عن أفكارهم ويحظر علي الملايين من أعضاء جماعة الإخوان أن يظهروا فكرتهم في المجتمع .

خطورة تصريحاته علي الجماعة

توجس عدد من قيادات الجماعة من أقوال أبو شنب للنيابة من أم هذا الموقف يعرض جميع قيادات الجماعة وعلى رأسهم المرشد العام مهدي عاكف للمساءلة القانونية لان هذا الوضع يوحي بجريمة جنائية، إذ أن أقواله تمثل اعترافاته الرسمية بوجود الجماعة بشكل علني يعد مخالفا للوضع القانوني بحل الجامعة , إلا أن محمد مهدي عاكف قلل من هذه التخوفات معربا أن الجماعة لا يوجد بها أسرر وهي دائما علي الهواء يعلم عنها النظام كل تفصيلتها وأن كلام أبو شنب ليس به أي جديدوضعه القانوني مصطفي الشوري محامي أبو شنب شرح لنا الوضع القانوني لموكله موضحا أنه قدم طعنا علي قرار نيابة أمن الدولة بحبس موكله أمام محكمة جنح مستأنف شمال القاهرة والتي قررت إلزام المتهم بعدم مبارحة منزله لمدة 45 يوما ثم يتم عرضه من جديد علي النيابة لتنظر تجديد مدة عدم مبارحة منزله أو إخلاء سبيله الشوري لا يري في أقوال موكله أبو شنب أنها تمثل اعترافات لعدم وجود جريمة من الأساس وعدم اكتمال أركانها حيث قال : " إن الاتهام بالانتماء لتنظيم سري كما قررت المادة 206 من قانون العقوبات لابد من أن يستخدم هذا التنظيم أو المجموعة القوة والعنف حتي يعتبر مخالفا للقانون ويكون بناءه غير قانوني والتحريات والمضبوطات في القضية لم تذكر وجود أسلحة أو أي من أدوات العنف التي أشارت إليها المادة والأمر الأهم أن جماعة الإخوان المسلمين لها وجود في الواقع وليست سرية وان هناك خلافا قانونيا حول حظرها مرفوع أما محكمة القضاء الإداري منذ زمن طويل ولم تقدم وزارة الداخلية ( الخصم في القضية ) دليلا علي حلا الجماعة من عدمه "

لاشين أبو شنب في بيته

وفي وسط الدلتا بمدينة طنطا محافظة الغربية استطعنا الوصول لبيت السيد / لاشين أبو شنب ومقابلته رغم الحظر المفروض عليه وعلق علي القضية " بأنها مبنية علي محضر تحريات مفبرك وكله افتراءات لاحقيقة فيه ولا قيمة لهها وهو يرفض أي تعليق عليها "البيت امتلاء بالمهنئين من جيرانه وشباب وأبناء الإخوان بالمحافظة الذين علقوا الزينات والأنوار والورد ولوحات التهنئة تعبيرا عن حبهم له وفرحتهم بعودته لمنزله .الدكتور محمود جامع كاتم أسرار الرئيس السادات و المقرب من الإخوان كان أول المهنئين نظرا لصداقتهم القديمة منذ الأربعينات والذي مزاحه ضاحكا " أوعي تكون جبت سيرتي في النيابة "لاشين أبو شنب من مواليد 25 يونيو 1927 والتحق في سن صغيرة بجماعة الإخوان وتخرج من كلية دار العلوم وشغل عدة مناصب بالجماعة حتي أصبح عضو بمجلس شوري الجماعة وعضو مكتب الإداري لمحافظة الغربية وعندما توفي محمد حامد أبو النصر مرشد الجماعة السابق تم انتخاب مصطفي مشهور مرشدا جديدا وانتخب معه أبو شنب عضوا لمكتب الإرشاد

0 تعليق: