الخميس، ديسمبر 28، 2006

نداء إلى منظمات حقوق الإنسان والمجتمع المدنى

ما زالت الحكومة المصرية تواصل انتهاكاتها لحقوق الإنسان وأبسط المعانى الإنسانية، فبعد أن تم إغلاق مصادر الرزق لمئات الإخوان بحجج واهية وتهم باطلة، وخصوصا مع قرب عيد الأضحى، قامت إدارة سجن القاهرة للمحبوسين احتياطيا بمنع الأهالى والأبناء من زيارة آبائهم المحبوسين من الإخوان بالأمس الأربعاء (27/12/2006م)، بالرغم من وجود تصاريح للزيارة معهم ، وحقهم الطبيعى فى الزيارة بعد مرور 11 يوم من الحبس الاحتياطى، حيث جلسوا فى العراء والبرد الشديد من الساعة السابعة والنصف صباحا حتى بعد الساعة الثانية ظهرا، بحجة أن هناك تفتيش على السجن، ناهيك عن أن إدارة السجن سمحت لغير أسر الإخوان بالزيارة !!

هذا السلوك غير الإنسانى ينضاف إلى طريقة الحكومة الاستبدادية فى التعامل مع معارضيها .

ونحن إذ نناشد منظمات حقوق الإنسان والمجتمع المدنى التحرك للتفاعل مع هذه القضية الإنسانية، نطالب الحكومة المصرية ووزارة الداخلية بمراعاة الحقوق الآدمية لهؤلاء الشرفاء من أبناء الوطن .

المكتب الإعلامى

للمرشد العام للإخوان المسلمين

28/12/2006م

2 تعليق:

جبهة التهييس الشعبية يقول...

إيه الأخبار المنيلة دي يا عبد المنعم ليلة العيد؟


الله يخرب بيت اللي كان السبب

ياء يقول...

قد اسمعت ان ناديت حيا ولكن لا حياه لمن تنادى

ونار ان نفخت فيها اضائت ولكن تنفخ فى الرماد