السبت، فبراير 14، 2009

ألتراس نادي القضاة


استقبل القضاة أنصارالمستشار أحم الزندالمدعوم حكوميا خبر فوزه برئاسة نادي قضاة مصر بإطلاق عدد من الصواريخ والشماريخ والألعاب النارية والتي تستخدمها روابط الإلتراس في مباريات كرة القدم وحمله مؤيديه علي أكتافهم داخل النادي ولوحوا له بعلامة النصر وردد عدد منهم بعض العبارات المسيئة للمجلس السابق مثل " هاتلونا فينيك عشان نطهر النادي من الأرف اللي كان فيه "
وتوجه المستشار هشام جنينه بعد إعلان النتيجة إلي منافسه الزند بالتحية وهنأه علي الفوز أمام حشد كبير من أنصاره
وعلق الزند عقب فوزه قائلا : "أن هذا الفوز انتصار لإرادة القضاة " وأكد أن أجندة عمل المجلس الجديد لن تختلف عن أجندة المجلس السابق في مطلب استقلال القضاء إلا أنه أكد لا سياسة بعد اليوم في النادي قائلا : " هذا النادي نحن نقدم فيه الخدمات لزملائنا القضاة وليس مكانا للصراعات السياسية ولتأييد قوي بعينها " وعن مطالب المجلس السابق بأحقيتهم في الإشراف القضائي علي الإنتخابات قال : " لا إشراف قضائي علي الإنتخابات وفقا للتعديل الأخير للدستور ونحن قضاة أقسمنا علي تنفيذ القانون ونحن نحترم هذا النص الدستوري ولا نطالب بتغييره "

وعقب إعلان النتيجة حضر إلي النادي لأول مرة منذ أربع سنوات المستشار مقبل شاكر رئيس المجلس الأعلي للقضاء والذي استقبله الزند وأنصاره في الشارع مطلقين عدد أكبر من الصواريخ وأشعل أحدهم شمروخا ناريا – لعبة نارية يستخدمها مشجعي الكرة في الإستاد – وظل يرقص بها أمام باب النادي احتفاءا بحضور شاكر وأخذ أنصار الزند في الهتاف لشاكر " صوت الحق يقول وينادي مقبل شاكر رجع النادي " , " مقبل مقبل يا زعامة يلا رجع لينا كرامة " بينما هتف المستشار أكسم بغدادي رئيس محكمة جنايات شبرا وعضو اللجنة القضائية بالنادي الأهلي " بره بره يا طالبان مقبل شاكر حيا للنادي " وذلك في إشارة للمجلس السابق وعندما اعترضه زملائه علي هذا الهتاف قال " هذا رأيي أنا حر تنظيم القاعدة بره النادي " بينما رفض شاكر التعقيب علي هذا الهتاف قائلا : " أنا مسمعتش حد بيقول كده ولا أعرفه ومفيش طالبان في مصر وبطوا أنتوا الحاجات دي , دي انتخابات عبرت عن إرادة القضاة " وتجمع عدد كبير من أنصار الزند حول شاكر ييحونه تارة ويقبلونه مرة أخري ووقف علي كرسي جواره قاضي ظل يقول بصوت عالي :" الحمد لله الحمد لله , الله أكبر , تلويحة إيدك وحشتنا يا معالي المستشار , وهذا والله والله والله يوم تاريخي في حياة القضاء المصري " مما اضطر أحد القضاة يقول كفاية كده يا ساعدة المستشاربينما وقفا قاضين آخرن علي كرسيان أمام شاكر شيخ القضاة يرقصان ويهتفان له فاعتراضهما قاضي كبير وقال لهما كفاية ضيعتما هيبه القضاء فرد أحد القضاه الراقصين : " أنا جوه النادي ألبس بدلة رقص مش عيب لكن العيب علي اللي لبسوا الوشاح ووقفوا بيه في الشارع " وعبر عدد كبير من أنصار الزند استيائهم من الصحافة التي تدخلت في أمور النادي ونشرت اسرار البيت , وأثناء الجمعية العمومية التي انعقدت لمراجعة نشاط الجلس السابق نعت أحد القضاة الصحفيين بأنهم " كفار " وطالبهم بالخروج من سرادق الجمعية المقام أمام النادي , إلا أن عقب اعلان فوز الزند هتف نفس القاضي " الصحافة فين القضاة أهم " , ودار جدل ساخن بين عدد من الصحفيين العاملين في جرئد مستقلة وأنصار الزند وذلك علي التغطيات الصحفية التي وصفت تيار التغيير برئاسة الزند بأنه تيار حكومي وعلق القضاة للصحفيين أن المجلس السابق قلل من هيبة القضاء عندما اتشح المجلس السابق بوشاح القضاء ووقفوا به في الشارع بجوار سائسوا السيارات , وخلال هذا الجدل أكد عدد من أنصار تيار التغيير أنهم لن يسمحوا بدخول الصحفيين للنادي مرة أخري , ونعت أحد هؤلاء القضاة الكاتب الصحفي محمد عبدالقدوس وعضو مجلس نقابة الصحفيين نعتا مسيئا نتحفظ علي نشره وساخرا من أدائه في المظاهرات التي يخرج فيها


وشهد نادي القضاة بالأمس حضورا مكثفا من أعضاء القضاء والنيابات العامة , كما شهد لأول مرة في تاريخ النادي مشاركة القاضيات في التصويت , واتهم أنصار تيار الإستقلال وزارة العدل بالتدخل في الإنتخابات حيث أجبرت الوزارة ورؤساء المحاكم التابعة للحكومةحشد الناخبين في أتوبيسات خاصة للإدلاء بأصواتهم لقائمة الزندهذا وقد نافس علي عضوية المجلس 52 مرشحا ليتم إنتخاب ثلاثة لمقاعد المستشاريين وخمسة عن القضاة وخمسة عن النيابة العامة وواحد عن المستشارين المتقاعدينوشهدت المنافسة ثلاثة قوائم رئيسية الأولي المعروفة بتيار الإستقلال القضائي برئاسة المستشار هشام جنينه سكرتي عام النادي في المجلس السابق ورئيس الإستئناف بمحكمة استئناف القاهرة واهتم تيار الإستقلال برفع شعار استقلال القضاء والإصلاح السياسي والقئمة الثانية المعروفة بقائمة التغيير والتي اعتبرها المراقبون معبرة عن النظام الحاكم ووزير العدل برئاسة المستشار أحمد الزند رئيس المحكمة الرياضية والذي اشتهر من خلال الجدل الذي ثار حول قضية ايقاف اللاعب اسلام الشاطر أما القائمة الثالثة المعروفة بقائمة المستقبل برئاسة المستشار سامي زين الدين رئيس استئناف بمحكمة استئناف الإسكندرية وتبنت القائمة شعار الحوار بين المؤسسات والحفاظ علي هيبة القضاء

11 تعليق:

عابر سبيل يقول...

لا حول ولا قوة الا بالله
حتى القضاة
رقص وصوارريخ و هتافات
يبدو ان اخر حصون هذه البلد تسقط

مهندس مصري يقول...

حصن القضاء سقط خلاص
و لا حول و لا قوة الا بالله

عصفور المدينة يقول...

عندما كان القضاة يقفون بجوار سائسي السيارات كان أكرم من كونهم ظلا للساسة

غير معرف يقول...

إنا لله وإنا إليه راجعون

البلد ضاعت الحمد لله

أحمد سعيد بسيوني يقول...

عليه العوض

غير معرف يقول...

يا خسارة!
تمت أركان مخطط الحكومة: مافيش إشراف قضائي على الانتخابات، و نادي القضاة لن يطالب بحق المصريين في الإشراف القضائي؛ و تمهدت الساحة لتزوير انتخابات 2011
____
إنما مين كبير المشجعين "أكثم بغدادي" دا؟

اصحى يا نايم يقول...

أخشى أن يكون قد سقط آخر منبر حر فى مصر

Che_wildwing يقول...

قاضي البلاج فاز في انتخابات نادي القضاة

kh يقول...

لنكف قليلا عن نعى القضاء والبكاء على اللبن المسكوب ونبحث فى أسباب هذه الهزيمة وهل أخطأتيار الإستقلال فعلا فى سياسته أم أن القضاة ليس لديهم استعداد فى وجه الدولة...؟؟

واحد مش فاهم حاجة يقول...

فيين شوبير يشوف المهزلة دى

غير معرف يقول...

زغرتي يا اللي ماانتيش غرمانة