السبت، مارس 03، 2007

ذكريات وبتعدي


النهارده بس اقدر أقول انها ذكري وعدت ,أصلي بصراحة كنت قلق أنها تتكرر وفي نفس التاريخ
بدون تعجب وعلامات استفهام زي اليوم ده من سنة عدت كان فيه موعد اخواني في منزل المهندس عبدالمجيد مشالي صديقي وكان مرتب أني أحضره ولكن شاء القدر اني اتأخر في نومي ولم أذهب في الموعد المقرر يوم الجمعة 3 مارس الساعة 9 صباحا بالمعادي
واتصلت بشخص اخر من المفروض انه كان يحضر وتأخر مثلي وركبنا سيارته ولكن واحنا في الطريق جالي تليفون بأن أمن الدولة اقتحم شقة مشالي واعتقل الموجودين في الموعد وكان عدهم ستة أفراد , وان امن الدولة عامل كمين منتظر ناس ممكن تيجي متأخر زي حالتي انا واللي معايا , طبعا تأثرنا جدا وزعلنا علي اخونا وقلنا الحمد لله قدر ولطف ونفدنا احنا منها
وبدأت انا أقوم بدوري المعهود في الاتصال بالاعلام والصحافة لابلاغهم بالخبر المشئوم
لكن الاحداث بدأتت تسخن أن أمن الدولة اقتحم الشركة التي يديرها مشالي انذاك واغلقيها وهي شركة اي تو وكيل نوكيا في مصر
ثم عرفنا ان امن الدولة راح لمجدي سعد البيت ولم يجده وعاملين كمين تاني عشان مجدي , وبعدين تم القبض علي الدكتور رشاد البيومي وعن طريق مراقبة التليفونات تم تتبع مجدي والقبض عليه من شارع القصر العيني , كل ده وانا بقول الحمد لله المرة جت سليمة وبعد ما كتبت الخبر وظبطته وانتشر ذهبت للنيابة في المساء عشان اطمن علي مشالي والناس اللي معاه ,وانا في الطريق كلمت صاحبي انس علي تليفون المحامي وقلت له معلش يا انس مليش نصيب اتسجن معاك فقاطعني سريعا
قائلا : ابعد بسرعة عن النيابة لان عاطف الحسيني ظابط أمن الدولة أول ما اقتحم الشقة قالهم فين عبدالمنعم راح فين
وبالفعل بعدت عن النيابة لكن في المساء بلغني المحامي أني مطلوب علي ذمة هذه القضية ومعي المهندس أيمن عبدالغني المعتق حاليا
علي الفور ذهبت للمهندس أيمن وسألته حنعل ايه فرد قائلا : انا عمري ما اهرب ابدا لاني مش مجرم وحسلم نفسي
قلت له الصحبة وجبت يا هندسة وانا معاك
لكن يبدو أن امن الدولة لم يكن يعلم مقر اقامتي بالقاهرة وايضا لم يكن يعرف سكن المهندس ايمن الجديد
وظللنا نتظر طلب امن الدولة لننا حتي اتصلي والدي في صباح 6مارس وقالي امن الدولة جه البيت امبارح حتعمل ايه
قلت له معلش يا ابي كان نفسي اسلم عليكم الاول بس انا رايح اسلم نفسي في نيابة أمن الدولة
بينما نظم امن الدولة كمين أمام مدرسة ابناء المهندس أيمن عبدالغني وتم اقتياده من أمام أعين اولاده بشكل مهين وغير ادمي وتم احتجاز زوجته بمقر أمن الدولة لمدة ساعات
وبالفعل ذهبت في صباح 7 مارس ومثلت أمام هاني حموده رئيس النيابة الذي لم يكن يعلم اي شئ عن القضية وطالبني بأني اكتب طلب عشان أسلم نفسي !!!!!!!!!!! في حد شايف واحد يكتب طلب عشان يتسجن
ايه المهم ده اللي حصل وكمان كتبت خبر القبض علي بنفسي وتركته لعدد من الاصدقاء لنشره وذهبت بنفسي قبل النيابة واشتريت الكلابس البيضاء الخاصة بالحبس الاحتياطي ورغم اني سلمت نفسي كنت انا والمهندس ايمن أخر من اخلي سبيله في هذه القضية بعد حبس وصل لستة أشهر
وعلي فكرة صاحبي اللي انا مقلتش علي ااسمه ولم يقبض عليه تم اعتقاله في احداث مظاهرات القضاه في شهر مايو وشرف في نفس العنبر

الله يمسيك بالخير يا بشمهندس ايمن ويفرج عنك وعن جميع اخونا كان ديما يصبرني ويقول القعدة هنا بأجر وكل ما تزيد المدة يزيد الأجر
طبعا الأجر والثواب عند الله لاننا اتسجنا عشان بنحب مصر

وكتب زملائنا وقتها

3 تعليق:

عبوووووووود يقول...

الحمد لله إنها عدت على خير
وربنا يفك سجن كل المظلومين
ويزيح عنا الظلمة والمفتريين
...............
mesharef.blogspot.com

غير معرف يقول...

Do you know who is Hany Hamouda?
He was a police officer that joined "nyaba".
He was well know for his sick behavior . It a big family of police officers and they used to rent an apatment who was run for prostitute and they claim they can not stop it.

محمود سعيد يقول...

:-) سبحان الله
فعلاً رزق ومكتوب